.

2015/02/23

العربية أكثر اللغات تأثيرا في الألمانية

العربية أكثر اللغات تأثيرا في الألمانية

فراس اللامي - الدمام
صدر للباحث الألماني أندرياس أونغر كتاب جديد بعنوان «من الجبر حتى السكـر ـ الكلمات العربية في اللغة الألمانية»، يشير فيه إلى أن اللغة العربية هي اللغة الأكثر تأثيراً في الألمانية من بين جميع اللغات غير الأوروبية.
يؤكد كتاب «من الجبر حتى السكر ـ الكلمات العربية في اللغة الألمانية» أن اللقاء – أو الصدام – الأول بين الغرب والحضارة العربية حدث ـ كما يقول الباحث ـ حدث في إسبانيا وصقلية بعد «فتح» البلدين. ثم جاءت الحروب الصليبية بكل بشاعتها ودمويتها، فأضحت فلسطين أرضا للمعارك الدينية. غير أنها كانت أيضا ساحة لتبادل المعارف الثقافية. في تلك الفترة انبهر الأوروبيون بتقدم الثقافة العربية الإسلامية ورقيها، فنهلوا منها ما استطاعوا. وهكذا عرفت البلدان الأوروبية أحجاراً كريمة لم تكن معروفة لديهم، فاستوردوها بلفظها، مثل «اللازورد»، وأخذوا عن العرب بعض الأطعمة والتوابل والعطور، مثل «الباذنجان» و»الطرخون» و»الزعفران» و»الياسمين» و»العنبر» و»النارنج». كما أدخلوا فنوناً وعادات عربية مثل «الأرابيسك» ولعبة «الشطرنج»، وكذلك آلات موسيقية مثل «القيثارة». هذا عدا الحيوانات والطيور كـ»الزرافة» و»الغزالة» و»الببغاء». وكما أخذ العرب عن غيرهم، وطوروا ما أخذوه، فعل الأوروبيون نفس الشيء، فمسحوق «البارود» مثلاً لم ينل شهرته وفعاليته إلا بعد أن اخترع الأوروبيون ماسورة البندقية. ومع البارود دخلت إلى أوروبا كلمات مثل «ترسانة» و»أرسنال» المشتقة من (دار الصناعة) و»أدميرال» (المأخوذة عن «أمير»).

ليست هناك تعليقات: