.

2015/04/25

معاني حرف الخاء

شخوص ومعاني حرف الخاء
حرف الخاء:- هو ما خوى ،خلا أو خرج من أوعن شيء
فاختلف عنه أو خصم منه
كالخواء، الخلو، الخمود، الخفاء، الخفوت، الخفض، الخسء، الخسوف ، الخنوع
1-         الخاء هي خلو شيء من تمامه وسلامته
فالخمود وهوالخلو من الحركة
الخمول وهوالخلو من النشاط
الخلو وهوالخواء والفراغ من كل شيء
الخواء وهو خلو ساقط ما لمكانه السابق
الخرم وهوخلو الشيء من طرفه قطعا

الخرق وهوخلو الشيء من تمامه لثقب به
الخطأ وهوالخلو من الصواب
الخطل وهوالخلو من السداد بسبب العجلة
الخبل وهو الخلو من العقل وسلامة الاعضاء
الخنثى وهوما خلا من السوية
الخنا وهو الخلو من الصلاح
الخبث وهو الخلو من الطيب
الخلط وهو الخلو من الخلاص
الخفاء وهو الخلو من الظهور
الخبء وهو الخلو من العلن
الخفض وهو الخلو من العلو
الخفة وهي الخلو من الثقل
الخسء وهوالخلو من القرب
الخسف وهو الخلو من الانكشاف والوضوح
الخلل وهو الخلو من التمام ،والخلّ هو ما خلا من حلاوته فحمض ( الخَلُّ ما حَمُض من عَصير العنب وغيره؛)
الخزف وهو الطين بعد حرقه فيخف ويخلومن ثقله
الخديج وهو ما خلي من التمام, أي :المولود لسبع أشهر
الخليج وهوالخلو (الشق) في الأرض
الخندق وهوالشق في الأرض, أي :تخلو من بعضها
الأخدود وهو الشق المستطيل في الأرض ،وهوانخفاض بها لخلو الأرض من بعض تربتها
الخسف يقال : خسف المكان يخسف خسوفا : ذهب في الأرض ، وخسف الله به الأرض خسفا أي غاب به فيها

2-الخاء مايخرج عن الصحة أو الأصل:-
الخمر وهي تخرج العقل من الوعي
الخدر وهو ما يخرج من الحضور
الخبل و هوما يخرج من سلامة الاعضاء
الخطل وهو مايخرج السداد
الخطأ وهو ما يخرج من الصواب
الخلج وهو ما يخرج من الإستقامة
الخلط وهو ما يخرج من الخلاص
الخسء وهو ما يخرج من الدنو والقرب
الخنث وهو ما يخرج الاحادية

3- الخاء تخرج الجسم من سلامته و استوائه :-
الخشونه تفقده لينه
الخدش يمزق جلده
الخرش يفري لحمه
الخربشة تفسد ملامحه وسمته
الخرت يثقب جسمه
الخرم يقطع اطرافه

4- كل خاء هو مختلف عن الأخرين اي يخلو من شيء يخرجه من جنسه أو امثاله
كالخلق وهو إبتداع شيء مختلف على غير مثال سابق كما في قوله تعالى: ولقد جئتمُونا فُرادَى كما خَلَقْناكم أَوَّل مرة؛
والاختراع هو الانشاء والابتداع
وكذلك الخنافس تختلف عن الحشرات لأنها مختفية (غمدية) الأجنحة أي: خفست اجنحتها
والخفاش يختلف عن غيره انه خفش واختفى نظره (يخلو من الرؤية) الخفَشُ: ضعف في البصر وضيق في العين، وقيل: صغرٌ في العين خلقةً
والخنزير يختلف عن الحيوانات بانه قد خزرت عيونه أي :ضاقت
الخرتيت يختلف عن الحيوانات لأنه قد خرت جلده ووجهه
والخرت هو خلو الشيء من بعض مادته
ومن لسان العرب الخَرْتُ والخُرْتُ الثَّقْبُ في الأُذن والإِبرة والفأْس وغيرها
والخروف يختلف عن الحيوانات لأنه يخرف ,أي :يتناول كل شي فيخلى الارض من خشاشها وخضرائها وثمارها
اما الخريف فسمي بالخريف لأن الأشجار فيه تخرف (تخلو) من الاوراق اي :تسقط اوراقها
والخرف فساد وخلو عقل الشيخ الكبير من جدة وقوة ذهن وحضورالشباب
الاخطبوط وهو حيوان من الرخويات يختلف عن نوعه بخلوه من الشكل المتماسك وله ثلاثة قلوب،وهو الحيوان الأذكى في عالم اللافقاريات
الخلد (الفارالاعمى) وهويختلف عن غيره من القوارض فيخلو من العيون ويخلد الى البقاء أو يقل من الحركة
خلد (لسان العرب)
الخُلْد: دوام البقاء في دار لا يخرج منها. خَلَدَ يَخْلُدُ خُلْداً وخُلوداً: بقي وأَقام.
وقد اثبتت الأبحاث فعلا أنه خالد (باق) بالأنفاق وأنه خالد من غير أن يصاب بأي نوع من السرطانات وخطر الأشعة المضرة
الخُضر وهي تختلف عن اللحوم بقلة سعراتها
الخيزران وهو العود اللدن وهو ما خلا من صلابة العيدان وأختلف عن القنا
الخشب يختلف عن غيره من الشجر بخشونته وخلوه من الملاسة والرقة
الأخرس وهويختلف عن المتكلم في عدم القدرة على الكلام والخَرَسُ يعني : ذهاب الكلام عِيّاً أَو خِلْقَةً،

5- الخاء هو مكان الخلو والاختفاء بالمكان أو الجسم
الخصر وهوالمكان الخالي بالجزع وهو أضيق جزء من الجذع
اخمص القدم وهوالمكان الخالي أسف القدم وهو المنطقة من القدم التي لا تلمس الارض اثناء الوقوف (باطن القدم)
الأخدعان وهما جانبا العنق(مكان حجامةالعنق ) وهما مكانان خاليان بجانب العنق

الخَدُّ : جانب الوجه ، وهو مكان خارج مختلف وهو ما جاوز مُؤْخِرَ العين إِلى منتهي الشِّدْق ،كما تصفه الآية{ وَلاَ تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ }:اي لا تتكبّر

6- الخاء هي ما اختلف واخرج الشيء من كماله
فالخوف يخرج النفس من طبيعتها
والخجل يخرج النفس من اعتزازها
والخشوع يخرج الشيء من حركته
والخطب يخرج الشيء من تمامه
والخطر يخرج الشيء من أمانه
والخلط يخرج الشيء من صفائه

7-الخاء تخرج الشيء من أصله وحاله
فتخوف الآمن
تخجل العزيز
تخطيء الصحيح
تخمر الواعي
تخبل السليم
تخبط المعتدل

8-الخاء تساعد على أخراج شيء
بها خلق الله المخلوقات
وبها تخطب المرأة
ويختن الطفل
ويخلع الملتصق
ويخرق السليم
ويخرج الداخل
وتحفر الاخاديد ،الخنادق ،الخلجان والخيران

9-الخاء تخصم من الأشياء
تخسر الرابح
تخفض العالي
تخفف الثقيل
تخرب العامر
تخوي المليء
تخمد الحي
تخضع العزيز
تخشع العاصي
تخبت القاسي

10-الخاء تميز الناس والاشياء(خواصا وخيارا)
هو خير الناس
هو من خاصة الناس
هو خصم الناس
هو اخف الناس دما
هو اخلق الناس
هوأخطب الناس قولا
هوخبير بأمورالناس
هوخارج من ملة الناس
هو خليفة الناس
هو آخر الناس
هوخلف الناس

11- الخاء لأنها تخرج الشيء فبها اخرج الله المتكبرين للضعة والعالين للاسفل والكاسبين للخسران فأخزاهم وأخساهم
فجعل الله من آهل السبت المخالفين لأمره قردة خاسئين وخنازير لقوله تعالى : قل هل أنبئكم بشر من ذلك مثوبة عند الله من لعنه الله وغضب عليه وجعل منهم القردة والخنازير وعبد الطاغوت ) الآية [ المائدة : 60 ] .
وخسف الله بقارون وبداره الارض لتكبره لقوله تعالى (وخسفنا به وبداره الأرض)
وأخرج الله الفراعين الزاعمين ملك مصر وأنهارها العالين في الآرض من جنان مصر وحكمها الى اليوم لقوله تعالى (فأخرجناهم من جنات وعيون وكنوز ومقام كريم كذلك وأورثناها بني إسرائيل فأتبعوهم مشرقين ).
وسلط الله على اليهود بظلمهم نبوخذ نصر فجعل من أورشليم خربة خاوية على عروشها لقوله تعالى (أَوْ كَالَّذِي مَرَّ عَلَى قَرْيَةٍ وَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرُوشِهَا قَالَ أَنَّىَ يُحْيِـي هَـَذِهِ اللّه )..
وأهلك الله صاحب الجنتين المتكبر جنتيه فأصبحت خاوية على عروشها يقول صاحبهما ندمان اسفا :ياليتني لم أشرك بربي أحدا لقوله تعالى (وَأُحِيطَ بِثَمَرِهِ فَأَصْبَحَ يُقَلِّبُ كَفَّيْهِ عَلَى مَا أَنفَقَ فِيهَا وَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرُوشِهَا وَيَقُولُ يَا لَيْتَنِي لَمْ أُشْرِكْ بِرَبِّي أَحَداً) الكهف (42)
أمثلة لبعض شخصيات حرف الخاء وكيف كانت مختلفة عن غيرها
فإبراهيم الخليل خلا بخلة الله دون غيره غيره
والسيدة خديجة أم المؤمنين الكبرى رضي الله عنها وسميت بخديجة وهواسم يطلق صفة لمن خدج ، والخديج هو المولود لسبعة أشهر عادة (أي: من خلى من تمام تسعة أشهر وهي مدة حمل الطفل عادة)
وقد خلت بميزات كثيرة على كثير من نساء العالمين فقد كانت أول من اسلم و خلت بالنبي زوجا دون غيرها حتى توفت،وخلت بالكثير الكثير.
خالد بن الوليد خلا بميزة الخلود والخلود هي الخلو من الحركة اي أن خالدا كانت ثابتا فلم يهزم قط
والخلد حيوان من القوارض (فار أعمى) عُرب تعريبا لإسم الخلد فكان فعلا خالد ،فهو لا يفارق المجاري والأنفاق وقد أثبت علميا لأنه لايصاب بالسرطان حتى يموت(أي يخلد) ،فأي معجزة هذه التي وافقت المعنى
خزاعة قبيلة من الازد خزعت (اي تخلفت عن قومها وخرجت منهم ) فسكنت مكة بعد طردها جرهم

الخزرج وهي قبيلة خلت بميزة نصرة النبي فكانت واخوتهم الاوس أفضل قحطان
الخنساء وهي شاعرة قيل انها خنساء ارنبة الانف ولكن من المعلوم كذلك انها خنست بفقد اخوتها

الأخ وهو الشقيق يخرج مع شقيق آخر من الوالدين فيصيركل أخ جسما مختلفا ويخلو ليكون نفسه وذاته
الخال وسمي الخال لأن إبن الاخت يخلو به لسهولة جانبه لأنه كالأم به سهولة ولين بينما العم كالأب يكون جادا وجافا
وكذلك الخال يخلو ويخرج جينيا ممن يخول أي يحمل ابن الأخت جينات ابوية( y) كجينات عمه لا جينات خاله
إخناتون الفرعون الذي إختلف عن بقية الفراعنة بأن دعا لتوحيد الألهة
الخيل وهي تختلف بإختيالها وكبرها
شعوب الخزر وهي الشعوب الأسيوية كالترك والتتار والمغول وسميت بالخزر لخزرعيونهم (اي ضيقها وصغرها) التي تختلف بها وتميزها (فهم خزر العيون ،ذلف الانف)
أخيل اسطورة الإغريق صاحب حصان طروادة
الخرافة والخيال وهو الامر الخارج عن مألوف الناس وعقولهم

12-الرقم خمسة رقم الاختلاف والاختصاص
أ‌-          اختلف المسلمين عن غيرهم :- بخمسة صلوات ،اركان الاسلام خمسة،اعطاء مال الخُمس ،وعدالله المسلمين بخمسة الاف من الملائكة مسومين

ب‌-        كل خامس مختلف
الرقم اربعة للربط والتحكم والرقم خمسة يتميز مختلفا
فالاصابع الاربعة متزنة والخامس للاختصاص
الاطراف اربعة (رجلان ويدان) والراس خامسهم مختلف
الانبياء اولو العزم خمسة عليهم الصلاة والسلام ورأسهم وخيرهم النبي صلى الله عليه وسلم
افضل المسلمين خمسة وهم الصحابة الاربعة الكرام رضي الله عنهم والنبي صلى الله عليه وسلم خامسهم وهو رأسهم وخيرهم
يقول تعالى: (إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللَّهِ كَمَثَلِ آَدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ) [آل عمران: 59].
فالاية تتحدث عن الخلق وهو اختلاف صنع الاشياء حيث ان عيسى كآدم ،خلقهما متشابه بينهما حيث انهما قد جاءا من غير اب وكانا مختلفين عن بقية البشر
كما ان الرقم خمسة للإختلاف فكذلك مضاعفته حيث ذكر كل من عيسى وادم عليهما السلام خمس وعشرين مرة كل على حدة
والآيات التي أختص بها آدم تجد كل خمس أيات متشابهات بالغرض ثم تجد الخمسة المتشابهات تتوافق اربع في كل شيء وتختلف الآية الخامسة في أمر ما
فمثلاخاطب الله الملائكة في خمس ايات متشابهة بالسجود لآدم
وهي:

1-         وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآَدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ أَبَى
2-         وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآَدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ قَالَ أَأَسْجُدُ لِمَنْ خَلَقْتَ طِينًا
3- وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآَدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ
4- وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآَدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ أَبَى
5- ثُمَّ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآَدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ لَمْ يَكُنْ مِنَ السَّاجِدِينَ
فتجد خمس ايات تتفق بالبداية(قلنا للملائكة ) وتتتفق كل أربعة حيث تبدأ ب(إذ قلنا للملائكة) والخامسة مختلفة ب(ثم قلنا للملائكة)
وهكذا في خمس وعشرين أية لا يسع المكان لذكر العشرين الباقية

13-اللغة كائن حي مواكب
فاللفظ (الخدر) عند العرب قديما تعني الغياب
والخدر مهجع البكر الذي تلزمه فتغيب فيه لاتدري شيئا عمن حولها
اما الان فطوعناه مواكبا لظرف الزماني والمكاني ليعني فقد الوعي والاحساس كمخدر العمليات والمخدرات المعلومة لدي الناس
واللفظ خرد:
فالخرد عند العرب قديما هو الشيء المصان الذي لم يمس
كالساكت من حياء لاذل
وكالفتاة التي لم تمس وتسمى الخريدة والخردة
وحديثا طوعناه ليعني الخردة وهو مخلفات الحديد التي لافائدة منها فلا تمس او تستخدم
واللفظان الخدر والخرد هما لفظ واحد تخالفت حروفه لتعطي معنى مقاربا لا مساويا

14- الخاء وظيفيا
اذا كانت الخاء هي للخلو والخواء والخروج ومكان للخلاء والاخراج فما فائدة الخلاء؟
الاجابة مادام هناك خلاء فسوف يكون متنفسا ومخرجا لمكان الامتلاء(عملية توازن بين سالب وموجب)
فعندما نمتليء ونحمل وزنا زائدة نحتاج لتخسيس
وعندما نشبع نحتاج لإخراج
لهذا حرف الخاء حرف يخرج الزائد وغير والمريح
فالخلاء هو أفضل مكان للاخراج
وعندما نتأوه لأخراج ضيق نقول أخ (وهي للخروج)
والخنافس تخلي الارض من مخلفات الهضم والبراز
والخفافيش تخلي الارض من ما يقلقنا من حشرات الليل كالبعوض
والخنازير تخلي الارض من مياه المجاري والبالوعات
والخلد يخلي الانفاق من الحشرات والديدان
واللون الاخضر يخلي النفس من شحنها العصبي الزائد فيهديها لأنه لون به مكان خالي(طاقته أقل) والنفس المشحونة بها حمل زائد فتتفرق الطاقة الزائدة من الجسم بالمكان الخالي من اللون الاخضر فيشعر الناس بالارتياح للخضرة لهذا يحبذ استخدام اللون الاخضر في المستشفيات
والخضروات تخس الجسم من زيادة الوزن لأن سعراتها بسيطة وبها خلو طاقي فتتقرق الطاقة والدهون الزائدة من الجسم بالمكان الخالي من الخضروات فيخس الجسم وينخفض
الخنس وهي النجوم التي خنست واختفت ولأنها خنست واصبحت مكان خالي لطمر مخلفات الفضاء فتكون ظاهرة الثقوب السوداء التي تبتلع كل ما يمر او يقترب منها وتكنس الفضاء
{ فَلاَ أُقْسِمُ بِٱلْخُنَّسِ } * { ٱلْجَوَارِ ٱلْكُنَّسِ }
والرقم خمسة أكثر رقم سهل في الحساب لأنه يختصر

15-
ختاما شخوص الخاء تعني ماهو مختلف ،خاص،خارج عن الآشباه وخلق لذاته
فيديو يشرح حرف الخاء

https://www.youtube.com/watch?v=f558wke1ZIw

ليست هناك تعليقات: