.

2014/12/29

معنى كلمة - كويس

كويّس : بمعنى حسن وجيّد ، والاستخدام صحيح بتصغير (كَيّس) التي تعني الحسن وتأتي بمعنى فطِن، والكِيْس ما يُحمل به (العباب الزاخر للصاغاني)


أراها تصغير ( كيِّس ) فبعض الناس لا يزال يستعمل كيس على الأصل .
فهي عربية والعامة يصفون الرجل به ، والمرأة كوَيِّسة وأصلها من الكيْس بمعنى الخِفَّة والتوقّد في وصف العاقل واستعاروه لوصف المواد والأعمال بالحُسْن .

والفعل : كاس  ومصدره : كيْساً تقول : هو كيْس وكيِّس للعقلاء  وجمعه : أكياس وكيَسَة ، وزاد كُراع : كوسى وكِيسى .


كيس : الكَيْسُ: الـخفَّة والتوقُّد، كاس كَيْساً، وهو كَيْسٌ و كَيِّسٌ، والـجمع أَكْياس؛ قال الـحطيئة:
وا ما مَعْشَرٌ لامُوا امْرأً جُنُباً،
فـي آلِ لأْيِ بنِ شَمَّاسِ، بأَكْياسِ
قال سيبويه: كَسَّروا كَيِّساً علـى أَفعال تشبـيهاً بفاعل، ويدلُّك علـى أَنه فَـيْعِل أَنهم قد سلَّـموا فلو كان فَعْلاً لـم يسلِّـموه(1)؛ وقوله أَنشده ثعلب:
فكُنْ أَكْيَسَ الكَيْسَى إِذا كنتَ فـيهمُ،
وإِنْ كنتَ فـي الـحَمْقـى، فكُنْ أَنتَ أَحْمَقا
إِنما كسَّره هنا علـى كَيْسى لـمكان الـحَمْقـى، أَجرى الضدَّ مُـجْرى ضدِّه، والأُنثى كَيِّسَة و كَيْسَة. و الكُوسى و الكِيسى: جماعة الكَيِّسَة؛ عن كراع؛ قال ابن سيده: وعندي أَنها تأْنـيث الأَكْيَس، وقال مَرَّةً: لا يوجد علـى مثالها إِلا ضِيقـى وضُوقـى جمع ضَيِّقَة، وطُوبى جمع طَيِّبة ولـم يقولوا طِيبى، قال: وعندي إِن ذلك تأْنـيث الأَفْعَل. اللـيث: جمع الكَيِّس كَيَسَة. ويقال: هذا الأَكْيَسُ وهي الكُوسى وهُنَّ الكُوسُ. و الكُوسِيَّات: النساء خاصَّة؛ وقوله:
فما أَدْرِي أَجُبْناً كان دَهْري
أَمِ الكُوسَى، إِذا جَدَّ الغَرِيمُ؟
أَراد الكَيْسَ بناه علـى فُعْلـى فصارت الـياء واواً كما قالوا طُوبى من الطِّيب. وفـي اغتسال الـمرأَة مع الرجل. إِذا كانت كَيِّسَة؛ أَراد به حسن الأَدب فـي استعمال الـماء مع الرجل. وفـي الـحديث: وكان كَيْسَ الفعل أَي حَسَنَه، و الكَيْسُ فـي الأُمور يجري مَـجْرى الرِّفق فـيها. و الكُوسى: الكَيْسُ: عن السِّيرافـي، أَدخـلوا الواو علـى الـياء كما أَدْخـلوا الـياء كثـيراً علـى الواو، وإِن كان إِدخال الـياء علـى الواو أَكثر لـخفة الـياء. ورجل مُكَيَّس: كَيْسٌ؛ قال رافع بن هُرَيْمٍ:
فَهلاَّ غَيْرَ عَمِّكُمُ ظَلَـمْتُمْ،
إِذا ما كنتُمُ مُتَظَلِّـمِينا؟
عَفاريتاً علـيّ وأَكل مالـي،
وجُبْناً علـى رِجالٍ آخَرينا
فلو كنتم لـمُكْيِسَةٍ أَكاسَتْ،
وكَيْسُ الأُم يُعْرَف فـي البَنِـينا
ولكن أُمُّكُمْ حَمُقَتْ فَجِئْتُمْ
غِثاثاً، ما نَرَى فـيكم سَمِينا
أَي أَوْجَب لأَن يكون البَنُون أَكْياساً. وامرأَة مكْياسٌ: تَلِدَ الأَكْياسَ. و أَكْيَسَ الرجل و أَكاسَ إِذا وُلِدَ له أَولاد أَكياسٌ. و التَّكَيُّسُ: التظُّرف. و تَكَيَّسَ الرجل: أَظهر الكَيْسَ. و الكِيسى: نعت الـمرأَة الكَيِّسَة، وهو تأْنـيث الأَكْيَسِ، وكذلك الكوسى، وقد كاس الولد يَكِيسُ كَيْساً و كِياسَةً. وفـي الـحديث عن النبـي: الكَيِّس من دان نفسَه وعَمِل لـما بعد الـموْت أَي العاقل. وفـي الـحديث: أَيُّ الـمؤمنـين أَكْيَسُ أَي أَعقل. أَبو العباس: الكَيِّسُ العاقل، و الكَيْسُ خلاف الـحمق، و الكَيس العقل، يقال: كاسَ يَكِيسُ كَيْساً.
وزيدُ بن الكَيِّس النَّمَريّ: النَّسَّابة. و الكَيِّسُ: اسم رجل، وكذلك كَيْسان. و كَيْسان أَيضاً: اسمٌ للغَدْرِ؛ عن ابن الأَعرابـي؛ وأَنشد لضمرة بن ضمرة بن جابر بن قَطن:
إِذا كنت فـي سَعْدٍ، وأُمُّك منهمُ،
غَريباً فلا يَغْرُرْك خالُك من سَعْدِ
إِذا ما دَعَوْا كَيسان، كانت كُهولُهم
إِلـى الغَدْرِ أَسْعَى من شَبابهمِ الـمُرْدِ
وذكر ابن دُرَيْدٍ أَن هذا للنَّمِر بن تَوْلَب فـي بنـي سعد وهم أَخوالُه. وقال ابن الأَعرابـي: الغَدْرُ يكنى أَبا كَيْسان، وقال كراع: هي طائية، قال: وكل هذا من الكَيْس. والرجل كيِّس مُكَيَّس أَي ظريف؛ قال:
أَما تَرانـي كَيِّساً مُكَيَّسا،
بَنَـيْتُ بَعْدَ نافِع مُخَيَّسا؟

الـمُكَيَّس: الـمعروف بالكَيْس. و الكَيْس: الـجِماع. وفـي حديث النبـي: فإِذا قَدِمْتم علـى أَهالـيكم فالكَيْسَ الكَيْسَ أَي جامعوهنَّ طَلباً للولد 

ليست هناك تعليقات: