.

2015/03/02

مركزا «الملك فيصل» و «الملك عبدالله» يتعاونان لدعم اللغة العربية

الرياض - أسماء العبودي 

وقّع الأمين العام لمركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية الدكتور يحيى بن جنيد والأمين العام لمركز الملك عبدالله الدولي لخدمة اللغة العربية الدكتور عبدالله الوشمي مذكرة تعاون، على هامش فعاليات المعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي بالرياض.
وقال الدكتور ابن جنيد: «يأتي التعاون في سياق توجه مركز الملك فيصل في مد الجسور، وكذلك التعاون مع الجهات البحثية والمراكز العلمية داخل المملكة وخارجها لتحقيق رؤى المركز ورسالته». وأضاف: «إن هذا التعاون يترجم بعضاً من أهدافنا التي تدعو للإسهام في مسانـدة الحـــــركـــة البحثية بشكل عام، وكذلك دعم حركة البحث العلمي وتطويرها على أسس علمية على وجه الخصوص، في كل المجالات المتعلقة بالدراسات والحضارة الإسلامية. وكذلك تشجيع الباحثين والدارسين على مختلف المستويات العلمية والأكاديمية».

يذكر أن مركز الملك فيصل أبرم نحو 50 اتفاقاً وشراكة مع معاهد وجامعات ومراكز عدة من مختلف أنحاء العالم، يهتم معظمها بالعلوم الإنسانية والدراسات الاستراتيجية المتخصصة. وتأتي حصيلة هذه الاتفاقات بعدما أخذ المركز على عاتقه الاهتمام والتواصل مع الجهات الخارجية، بمختلف أنواعها، من أجل بناء شراكات ثرية ومتنوعة، تعود على المنطقة بشكل عام والمملكة بشكل خاص بالثراء المعرفي في قطاعات مختلفة، وصناعات جديدة، وهو الأمر الذي أسهم بشكل ملحوظ في تطوير الدراسات المتخصصة في المنطقة أخيراً.

ليست هناك تعليقات: