.

2015/07/30

باحث يتوصل إلى قانون للتبادل بين الأصوات اللغوية

توصل أستاذ اللغة العربية بالجامعة الإسلامية الدكتور سلمان بن سالم السحيمي، إلى قانون للتبادل بين الأصوات اللغوية في اللغات الإنسانية.
وأوضح لـ «عكاظ»، أنه خصص في كتابه «إبدال الحروف في اللهجات العربية» فصلا بعنوان «الحروف الغازية والطبقية» تحدث فيه عن اختلاف العرب في نطق حروف القاف والجيم والكاف، واختلاف نطقها بين لهجاتهم قديما وحديثا، حيث تتبع في الكتاب هذا الاختلاف في جميع أنحاء الوطن العربي، وأورد النصوص القديمة من شعر ونثر وقراءة وحديث، مبينا اختلاف العرب في نطق هذه الحروف بسبب أن لكل صوت من هذه الأصوات مخرجا يختلف بحسب تنوعات هذه الأصوات واختلاف رموزها.
وبين السحيمي، أن حرف القاف ينوع في ثلاثة أشكال أو رموز، أولا: القاف اللهوية وتتمثل في القاف الهوية أو الفصحى وهي التي يقرأ بها القرآن اليوم ورمزها «ق»، وثانيا القاف الطبقية وهي التي تخرج من منطقة الطبق ورمزها «ق» منقوطة بنقطتين من الأسفل، وثالثا القاف المزجية ورمزها «دز»، إضافة إلى إيراده إلى تنوعات الجيم ورموزها؛ أولا الجيم المزجية أو الفصحى وهي التي يقرأ بها القرآن اليوم وهذا رمزها (ج)، ثانيا الجيم الطبقية وهي التي تخرج من منطقة الطبق ورمزها (ڃ). والجيم الرخوة وهذا رمزها (ݘ)، إضافة إلى استعمالات الكاف وتنوعاتها بحسب نطق العرب لها وهي أولا الكاف الطبقية أو الفصحى وهي التي يقرأ بها القرآن اليوم وهذا رمزها (ك) ثانيا الكاف في الكشكشة ورمزها (تش)، والكاف في الكسكسة وهذا رمزها (تس)
http://www.okaz.com.sa/new/Issues/20140817/Con20140817718088.htm


ليست هناك تعليقات: