.

2015/10/03

خصائص أصوات اللغة


إعداد
أ ـ إيهاب محسن أنور
اخصائى تخاطب بالمركز البحريني لمتلازمة داون
مقدمه
ينبغي التمييز بين الصَّوت والحرف حيث انه يخلط كثير من الناس بين الصوت والحرف، وللتفريق بينهما نقول إن: الحرف ما يكتب، وهو رسم تعارف الناس على كتابته باليد، ويدرك بالعين المجرَّدة ويكتب على الورق بالقلم والحبر، فهو كمّ ماديّ، أو شكل هندسي يرسمه كلّ فرد تعلَّم القراءة والكتابة ويفهمه كلُّ من أوتي حظًا من ذلك ولو يسيرًا.
 الصوت فهو الذي يُنطق، وهو لا يُدرك بالعين، وإنما يُدرك بالسمع، وهو لا يُرى لأنه تموجات صوتية ترسلها عضلات الجهاز الصَّوتي.
تصنيف الأصوات
يصنف الدارسون أصوات أية لغة إلى صنفين رئيسين هما:
  • 1. الأصوات المتحركة.
  • 2. الأصوات الساكنة.
وتصنف الأصوات الساكنة إلى :
  • 1. أصوات مجهوره.
  • 2. أصوات مهموسة.

أولا:  الأصوات المتحركة:ـ

وهى ما اصطلح على تسميته من حركات الفتحة الكسرة والضمه أَ - إ -أُ وكذلك حروف المد أو حروف اللين الألف والواو والياء.
ويندفع الهواء من الرئتين مارا بالحنجرة تم يتخذ مجراه في الحلق والضم في ممر الهواء بدون أن يحتك بأجهزة النطق في التجويف الفمى..

مثال لذلك كلمة قال  نجد أن صوت اللين هو الفتحة على حرف القاف في حين أن حرف اللين هو الألف الممدودة التي تلي القاف وكذلك الحال في كلمة يقول فصوت اللين هنا هو الضمه على القاف في حين أن حرف اللين هو الواو التي تلي القاف وكذلك في كلمة قيل فصوت اللين هو الكسرة في حين أن حرف اللين هو الياء.
تصنف الأصوات المتحركة بالنظر إلى عضوين مهمين من أعضاء النطق وهما اللسان والشفاه فهما العضوان الرئيسيان في تشكيل وتعديل شكل مجرى الهواء الصاعد من الرئتين مارا بالفم وبالاعتماد على هذه المعايير في تصنيف الحركات العربية الثلاث الرئيسية (الفتحة - الكسرة - الضمه).
الفتحة: اللسان مستوى في قاع الفم مع ارتفاع خفيف في وسطه وتكون الشفاه في وضع محايد ( غير منفرجتين أو مضمومتين).
الكسرة : يرتفع مقدم اللسان حال النطق بالكسر وتكون الشفتان منفرجتين  انفراجا خفيفا.
الضمه : يرتفع مؤخر اللسان تجاه سقف الحلق الأعلى وتكون الشفاه مضمومة على شكل دائري.
وينطبق هذا الوصف بحاله على الحركات الطويلة  / أ / &/ ى / &/ و /مع فارق واحد هو الطول.
تدريب الطفل على نطق الأصوات المتحركة
نعتمد في تدريب الطفل على نطق الأصوات المتحركة على حاسة البصر والإحساس والاهتزازات ألازمه للصوت عن طريق اللمس فيقوم المدرس بالجلوس أمام التلميذ في مستوى الوجه وإمام التلميذ مرآة ثم يضع المدرس يد التلميذ على صدره تحت الرقبة وينطق الصوت بطئ عده مرات ثم ينطق مع التلميذ بعد ذلك في آن واحد مع النظر في المرآة في نفس الوقت وتكرار هذا التدريب عدة مرات لا تزيد كل مره عن 10 دقائق ويستطيع التلميذ عن طريق حاسة النظر واللمس إدراك شكل الفم واللسان في الإحساس بمتوجات الصوت ألازمه لنطق الحرف .

الأصوات الساكنة
جميع أصوات اللغة العربية سواكن عدا حروف المد وحركات المد وتتميز بأن الهواء الخارج نتيجة النبضة الصدرية الرئوية يقابله ضيق وعرقلة ملحوظة في مجرى جهاز النطق وقد يكون مصاحباً أو غير مصاحب بترددات الثنايا الصوتية وترددات موجات الصوت الساكن
نميز بين الأصوات الساكنة طبقاً الأمور التالية:ـ
أولاـ درجة رنين الصوت :ـ
من حيث درجة رنين الصوت تنقسم الأصوات الساكنة من حيث اختلاف درجة رنينها إلى قسمينـ
الأصوات الساكنة المجهوره.
الأصوات الساكنة المهموسة.
الأصوات الساكنة المجهوره
وهي الأصوات التي يهتز معها الوتران الصوتيان اهتزازاً منتظماً نتيجة اندفاع هواء الزفير من خلالها ويصاحب الأصوات الخارجة تضخم ورنين واضح
وتحتاج في تشكيلها إلى درجة كبيرة من الضغط العضلي أكثر من الحروف المهموسة
والحروف المجهورة هي ب ـ ج ـ د ـ ز ـ ر ـ ض ـ ظ ـ ع ـ غ ـ ل ـ م ـ ن ويتم تشكيلها في التجاويف ألفميه والأنفية والحلقية ويمكن تشبيهها بحجرات الإذاعة لان الصوت الخارج يتضخم ويصاحبه رنين واضح.
الأصوات الساكنة المهموسة:
لا يسمع لها رنين ولكن يسمع صوت الهواء فقط اثنا ء نطقها كما انه اثنا ء نطق هذه الحروف لا يهتز معها الوتران الصوتيان.
  لا تحتاج إلى درجة كبيره من الضغط العضلي كما في الحروف المجهورة.
ويحدث الإدراك السمعي لها نتيجة للذبذبات الصادرة من النفس لا من الثنايا الصوتية و الاختلاف بين صوت وأخر من هذه المجموعة يحدث نتيجة لحركات أعضاء النطق في أوضاعها المختلفة وهذه الأصوات هي:-ت -ث - ح  -  خ - س - ش - ص - ط - ف  - ك - ه -ي.


تنقسم الأصوات الساكنة أيضا حسب الأعضاء المسئولة عن عملية تشكيلها على النحو التالي :
الحلق
وهو الجزء الذي يمتد من الحنجرة إلى بداية التجويف ألفمي حيث سقف الحلق الرخو المتصل باللهاة وينقسم من الداخل إلى الخارج ثلاثة أقسام
 أ - أقصى الحلق ويلي الحنجرة مباشرة أمام لسان المزمار ويخرج منه ( الهمزة -  
 والهاء (أ - هـ ) .
ب - وسط الحق وهو الجزء أسفل اللهاة وتخرج منه أصوات حروف ( العين -
والحاء ( ع - ح ) .
ج - أدني الحلق وهو الجزء الذي تتصل به اللهاة ويطلق عليه سقف الحلق الرخو
وتتشكل عنده أصوات حروف :  العين والخاء ( غ - خ ) .
ويلعب هذا الجزء دوراً أساسياً في تنظيم خروج الهواء سواء من الأنف أو الفم حيث يتراخى إلى أسفل حتى يصل مع اللهاة من الجزء الخلفي من اللسان ويخرج الهواء من التجويف الأنفي عند نطق صوت حرف النون ويطلق على الحروف الستة السابقة الحروف الحلقية لخروجها من الحلق
اللسان
وهو جزء هام من أجزاء الكلام حيث يلعب دوراً أساسياً في نطق كثير من أصوات الحروف خاصة عند تحركه وينقسم إلى ثلاثة أجزاء أساسية .
الجزء الخلفي ( أقصى الحلق )
ويقابل سقف الحلق الرخو ويتشكل عنده أصوات حروف  : القاف ( ق ) .
وسط اللسان :
وهو الجزء الذي يقابل الحنك ( سقف الحلق الصلب ) ويتشكل عنده صوت حرف :  الكاف ( ج -ك) ويشترك وسط اللسان أيضاً مع الحنك في تشكيل حروف الشين والياء ( ش ، ي ) .
طرف اللسان :
وهو الجزء الأمامي منه ويتضمن مجموعة من المخارج المسئولة عن تشكيل عدد كبير من أصوات الحروف على النحو التالي:
 الضـاد :  أحدى حافتي طرف اللسان وخاصة  اليسرى من الحنك
 الـلام  :   مابين حافتي طرف اللسان والجزء الأمامي من الحنك.
 النون المظهرة : طرف اللسان أقرب إلى الجانب السفلي أي الظهر من  الحنك .
 الـــراء  :  طرف اللسان أقرب إلى الجانب السفلي مع الحنك .
الطاء - والدال - والتاء : أعلى طرف اللسان مع منابت الأسنان
 الصاد - والسين و الزاء مقدمة طرف اللسان مع حافتي الأسنان العليا والسفلى


الظاء - والذال - والتاء : طرف اللسان من أعلى مع أطراف الأسنان العلياء
ثالثا الطريقة التي يتم بها تشكيل الصوت :

تنقسم الأصوات الساكنة طبقا للطريقة التي يتم بها تشكيل الصوت الآتي
  • 1. أصوات انفجاريه :
وتحدث هذه الأصوات نتيجة احتباس الهواء في فجوة الفم في مركز ما يختلف باختلاف الصوت على أن يتبع ذلك خروجه فجأة في صورة انفجار ومن هذه الأصوات د -  ط -  ض -ج - ك - والهمزة ) والأصوات الشديدة الانفجارية مثل ب - ت
  • 2. أصوات رخوة احتكاكيه :
لا يكون الهواء فيها محتبسا ولكن يكون مجراه ضيق مثل ف ث س ش ز ذ ع غح خ ظ هـ "
  • 3. أصوات متوسطة
وهى أصوات ليست انفجارية شديدة ول ارخوة احتكاكية وهذه الأصوات تنقسم إلى:
أ  أصوات جانبيه :
     ويخرج فيه الهواء على جانبي اللسان مثل صوت ل
ب أصوات أنفيه :
وتغلق في هذين الصوتين فتحه الفم عن طريق اللهاة ويمر الهواء إلى حجرة الأنف مثل    صوتي م - ن
  • 4. الأصوات الدائرية التكرارية :
ويحدث فيها تكرار طرف اللسان للحنك الأعلى عند النطق بها مثل صوت الراء.

توجيهات عامه لتدريب التلاميذ على نطق الأصوات
يجب أن تتلازم تمارين تقوية أعضاء النطق مع تدريبات نطق الأصوات وهى
  • تمارين التنفس : يدرب التلميذ عن طريق اللعب على التنفس السليم شهيق وزفير ثم شهيق قصير زفير طويل
  • تدريبات الشفاه :عن طريق النفخ والشفط والبلع -المص - التقبيل - نفخ أوراق خفيفة -إطفاء شمعه - وتدريبات مختلفة لكيفية استدارة الشفاه وبروز الشفاه
  • تدريبات اللسان : عن طريق تحريكه لكافة الاتجاهات للخارج ـ للداخل ـ فوق ـ تحت ـ يمين ـ يسار وكذلك تدريب اللسان على أن يلمس الأسنان العليا ـ الأسنان السفلى ـ اللثة .
تعليمات عامه
عند نطق المدرس للصوت يطلب من التلميذ التركيز على شكل الفم واللسان والشفتين مع التركيز على كافة الحواس خاصة البصر واللمس وبقايا السمع.
 بعد نجاح التلميذ قي نطق المتحركات بأوضاعها الثلاثة يقوم المدرس بتدريب التلميذ على نطق مقاطع بها هذا الصوت مثل : تا تا تا ـ لا لا لا مع إتباع أسلوب اللعب التعليمي أثناء التدريب .

المراجع :
د - كمال بشر 2003(فن الكلام) دار غريب للطباعة رقم إيداع 3978
د - انسي محمود قاسم 2005 (اللغة والتواصل عند الطفل ) دار الأسكندريه للكتاب رقم إيداع 1365

ليست هناك تعليقات: